لا وجود للقدر ، اٌلْقدر هو ما قدّره كلّ شخص على نفسه ، هو ما نختار عيشه بأنفسنا . إذا وجدنا أنفسنا أمام طريقين فلنا كامل اٌلْحريّة في اٌلْإختيار : إمّا طريق اٌلْحب أو طريق اٌلْخوف

اٌختيار اٌلْعيش في معاناة ، اٌنعدام اٌلْأمن ، اٌلْبقاء ، اٌلْإنزعاج ، اٌلْأمراض ، اٌلسّيطرة ، اٌلْحزن ، اٌلْكرب ، اٌلْإحباط ، اٌلضّغط ، اٌلْإفتقار ، اٌلْإنفصال ، اٌلْحسد ، اٌلضّغائن ، اٌلْقلق ، اٌلْمنافسة ، اٌلْغيرة ، اٌلْمقارنة …أو اٌختيار اٌلْعيش في اٌلْبهجة ، اٌلْهدوء اٌلدّاخلي ، اٌلْخير ، اٌلتّعاطف ، اٌلْإستسلام ،اٌلْحب اٌللّا مشروط ، اٌلْأمن ، اٌلسّلام ، اٌلْعفو ، اٌلسّعادة ، اٌلصّفاء ، اٌلْوفرة ، اٌلنّور ، اٌلشّفاء ، اٌلشّكر …

كل شيء يمشي بسرعة في هذا اٌلْكون ، من أجل أن يكون كل واحد في راحة ،  و أن نصل إلى اٌلصّحوة ، إنّه اٌلْوقت اٌلْمناسب لتحمّل مسؤولية ما يقع في حياتك من أحداث ، إنّها فرصتنا اٌلْأخيرة في هذه اٌلتّجربة اٌلْأرضية لتنظيف ذبذباتنا اٌلْكرمية ، حيواتنا اٌلسّابقة ، جروحنا ، صدماتنا و أفكارنا اٌلسّلبية ..

حان اٌلْآن دورنا ..بكلّ حبّ و نور

9 thoughts on “خوف أم حب

  1. قدما شكرتك استاذتنا الغالية مغاديش نوفيك حقك لله الحمد والشكر للي حطك في طريقنا الله انورك وازيدك نور الحمد لله انا فرحانةبزااف ومتفاءلة خير كتيير تحلولي ملفات الاكاديمية وتنوي اتفتحو لي ملفات حياتي اللهم لك الحمد يا حليم من الصباح وانا تنستشعر اسم الله الحليم الحمد لله.

أضف تعليقاً

error: Content is protected !!